love man
مطلوب في قسم شرطة الحب .. بتهمة سرقة قلبي .. وما
تطلع إلا بكفالة قدرها (5000) بوسه .
كنت اشوفك من قريب مع جميع الناس عادى .....ما تخيلتك حبيب ...وسرقت قلبى وماشى ...
(اذا كنت من الذين انعم الله علية بالحب ادخل وسجل ستجد مبتغاك هنا)

( انت غير مسجل عليك التسجيل)
رسول الحب":حسام سلطان
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» اعترف قول الحيقية
الأربعاء سبتمبر 14, 2011 11:29 pm من طرف Admin

» اشعار حزينة 2011
الأحد سبتمبر 11, 2011 2:55 am من طرف Admin

» الحب سر من اسرار الله
الثلاثاء يوليو 19, 2011 4:45 am من طرف Admin

» بسال عليك يا حبيبى دايما
الثلاثاء يوليو 19, 2011 3:45 am من طرف Admin

» اشتاق اليك يا حبيبى
الأحد يوليو 17, 2011 12:39 am من طرف Admin

» عندما نعشق من هو ليس لنا
الأحد يوليو 17, 2011 12:37 am من طرف Admin

» احزان العاشق
الأربعاء يوليو 13, 2011 11:38 pm من طرف Admin

» ملاحظات كتبها قلم حزين من قلب مجروح
الأربعاء يوليو 13, 2011 5:17 am من طرف Admin

» هذيان قلب مجروح
الأربعاء يوليو 13, 2011 5:03 am من طرف Admin

التبادل الاعلاني

أسطورة الأميرة نارتسانه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أسطورة الأميرة نارتسانه

مُساهمة  Admin في الإثنين أبريل 26, 2010 4:26 pm

في غابر الأزمنة عندما كانت حوافر الخيول تدك الأرض و تهزها هزّا لم تكن النساء الشركسيات يتبرجن و يقعدن في بيوتهن بل كنَّ شأنهن شأن الرجال يسرجن الخيول و يحملن الرماح و السيوف اللامعة و يتصدين للأعداء مثلهن مثل الرجال و كان في وسع النساء الشركسيات ليس فقط تربية شعور أحبائهن بل كان في مقدورهن أن يعملن سيوفهن في صدور الأعداء حتى أنهن كان في وسعهن أن يحافظن على حبهن مكتوما في صدورهن و قلوبهن اتقاء ألسنة السوء .


و من شهيرات النساء الشركسيات آنذاك الأميرة رائعة الجمال " نارتسانه " التي خلدت أسمها ملاحم نارت الشركسية



فقد كانت تكتم في قلبها حبها العنيف لفتاها الشاب طبقا للأعراف الشركسية و في إحدى المعارك استطاعت بمديتها أن تصلب فارساً في قلب الأرض كان الشرر يتطاير من عينيها و شعرها الحريري الناري يخفق في الهواء ، توقفت الأميرة نارتسانه تلتقط أنفاسها و تحدق في الفارس الصريع الذي قتل على يدها و صدر عنها فجأة صرخة أليمة ، إذ رأت حبيبها الفارس الشركسي و قد صرع على يديها ..


"يا إلهي ماذا فعلت يداي .." .. ، كان حبيبها مغمض العينين غارقا في الدم و قفزت من على حصانها و ارتمت على صدر قتيلها تقبل شفتيه و تحاول أن تدفئه لعله يعود إلى الحياة ..لكن كان قد فات الآوان .. إن الموتى لايسمعون رجاء و لا يشعرون بالخوف أو العطف ..


" لقد غابت شمسي " انطلقت تلك الصرخة من أعماق الأميرة نارتسانه فاهتزت لها نجوم السماء و استلت خنجرها و غرزته في صدرها و سال النجيع من قلبها الجريح و كانت نهاية الأميرة نارتسانه على هذه الشاكلة ..


و حيث سقط القتيلان انفجر ينبوع ، الينبوع النبيذي الذي يمكن أن يراه أي زائر للقفقاس حتى هذا اليوم .


وحتى أن هذه المياه تعبأ إلى الآن و تباع في زجاجات على أنها مياه معدنية تشفي أمراضاً كثيرة و يسميها الروس (نارزان) و في الرواية أن دم هذين العاشقين يحمل اسم الأميرة الشركسية نارتسانه و يقولون أيضا أن هذه المياه ليست فقط تشفي الأمراض و لكنها أيضا تهب القوة و النشاط لكل من يشرب منها .

Admin
Admin

عدد المساهمات : 83
تاريخ التسجيل : 10/03/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mido.keuf.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى